منتديات عامة
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخولالقران الكريم

شاطر | 
 

 غرائب الامزون

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد المساهمات : 118
النقاط : 53308
تاريخ التسجيل : 26/01/2011

مُساهمةموضوع: غرائب الامزون   الأربعاء فبراير 09, 2011 12:46 pm



أسرار الكون - غرائب طبيعية وبشرية في الامازون

لا يمكن لك يا عزيزي تخيل المشاهد الغريبة الرائعة لطبيعة غابات الأمازون التي تقع في البرازيل جنوب قارة أمريكا. ..دون أن تتبعني في زيارتها وتحقق بنفسك من هذه المشاهد الغريبة بالعين المجردة لأنك يا عزيزي قد لا تصدق ما تراه عينك أو تسمعه أذنك من غرائب الحياة الطبيعية من مناخ وكائنات نباتية وحيوانية وحتى بشرية مدهشة .
الشـيء الأول الـذي تقابلـه عنـد الخطـوة الأولـى فـي غابـات الأمـازون الممطـرة هـو ذلـك الهـواء الثقيـل جـدا بالأكسجيـن والرطوبـة .حتى أن بعض الكائنات تواجه صعوبة في التنفس فتموت... .. لذا يطلـق عليهـا غابـات السحـب والضباب.
و الشـيء الثانـي الـذي تواجـه هـو ضخامـة الأشجـار وتنـوع وإختـلاف
النباتـات فـي الغابـة حتى ان بعض الأشجار تشكل ناطحات سحاب والتـي تحتـوي أوارق أشجـار كالمظـلات الضخمة التي تسهم في تخفيف الحرارة .


ويعيش في هذه المنطقة أكبر تنوع على مستوى العالم من الحيوانات والأسماك والطيور والفراشات التي تعيش عند المياه العذبة. كالنمر الأمريكي المرقط والنسور الجارحة وثعالب الأنهار العملاقة
ومن المدهش أن تعرف أن أكثر من ثلث جميع االكائنات في العالم تعيش في الأمازون. إلا أن إزالة الغابات وقطع الأخشاب ،من أخطر التهديدات التي تواجه غابات الأمازون.

تعتبر غابات الأمازون الرئة التي تتنفس الأرض من خلالها فكما تعلم أن الأشجار تنتج الأوكسجين وهي غنية جدا بالأشجار الكثيفة . ومن أبرز الأنهار التي تغذيها نهر الأمازون الأنهار وهو ثاني أكبر نهر في العالم بعد نهرالنيل.
يبلغ عدد سكان 21 مليون نسمة يعيش بعضهم في مناطق ريفية .وعليك أن تصدق أو لا تصدق أنه تم اكتشاف قبيلة تعيش في غابات الامازون في منطقة تقع على الحدود بين البرازيل والبيرو ولا تعرف شيئاً عن العالم، ولا يعرف العالم عنها شيئاً إلا مؤخرا حين كانت مروحية تحلّق على ارتفاع منخفض فوق غابات المطر في الامازون فالتقطت الصور الاولى لأفراد هذه القبيلة.
الرجال والنساء كانوا شبه عراة، وقد طليت أجساد الرجال باللون الاحمر، أما النساء فباللون الأسود.
وقال المستكشفون أن أفراد هذه القبيلة فروا الى عمق الأدغال حين رأونا وحملوا أسلحتهم من سهام وحجارة واتخذوا وضعاً قتالياً اعتقادهم بأن الاتصال بالعالم الخارجي يشكل خطراً عليهم. وبالفعل، فان اتصال مثل هؤلاء الناس بالعالم الخارجي قد يكون مميتاً ، لأنهم لا يتمتعون بالمناعة من أمراض البرد والأمراض الأخرى كما أبيدت قبائلا قبلها عند قطع الأشجار وإزالة الغابات.
في غابات الأمازون الكثير من الغرائب التي يتعذر وصفها بهذه العجالة بل ادعوك للمزيد من البحث والإطلاع إن كنت من محبي كشف الأسرار ومعرفة الأخبار في
هذا العالم الغريب المدهش .....



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
غرائب الامزون
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات همس الروح الأسلامية :: عجائب وغرائب العالم :: عجائب وغرائب-
انتقل الى: